الرئيسية / قسم المراجعة / 25 حقيقة من المحتمل أنك لا تعرفها عن مسلسل الموتى السائرون The Walking Dead

25 حقيقة من المحتمل أنك لا تعرفها عن مسلسل الموتى السائرون The Walking Dead

مسلسل الموتى السائرون The Walking Dead مسلسل رعب ودراما تلفزيوني أمريكي، طَورهُ فرانك دارابونت، مبني على سلسلة القصص المصورة بنفس العنوان التي أعدها روبرت كيركمان، توني مور، وتشارلي أدلارد.
لعب الممثل البريطاني أندرو لينكولن دور بطل المسلسل بشخصية نائب المأمور ريك غرايمز، الذي يستيقظ من غيبوبة ليرى العالم مُدمراً من حوله، والموتى السائرون يجوبون الشوارع يلتقي ريك بعائلته التي هربت من المدينة مع مجموعة من الناجين ويصبح ريك قائد المجموعة. تكافح المجموعة من أجل البقاء على قيد الحياة وللتكيف في العالم المروع الذي ملئت شوارعه بالموتى السائرون، ووجود الجماعات المعادية التي غالباً ما تكون أخطر من الموتى السائرين نفسهم.
أتسمّي نفسك معجب بمسلسل الموتى السائرون The Walking Dead؟ إذاً احفظ هذه الحقائق:
25- أيام مضت

أول حلقة أطلقت من المسلسل كان عنوانها “أيام مضت” (Days Gone By). وتمّ عرضها في ليلة الهالويين عام 2010 وحصدت آراء مذهلة.
24- عنيف للغاية؟

من الصعب أن يصدّق الأمر، لكن قبل أن توافق شركة AMC على إنتاج المسلسل، كان كلّ من NBC وHBO قد رفض إنتاج هذا المسلسل الناجح. وذلك لشدّة المناظر المروعة فيه. وهو أمر يدعو على الاستغراب، بما أن شركة مثل HBO قد أنتجت مسلسلات مثل True Blood وGame of Thrones.
23- جيران فضوليين

بينما كان المخرج (دارابونت) يصور الحلقة الأولى من المسلسل، ظنّ بعض الجيران القاطنين بالقرب من موقع التصوير أن الممثل (مايكل روكر) الذي لعب دور (ميرل ديكسون) قناصاً حقاً وقاموا بالاتصال بفرقة تدخّل لكي ينظروا بالأمر.
22- تلميح إلى Punisher

لربّما تمكنتم من ملاحظة بقعة الدم الواقعة على قميص المخلوق الأول الذي يقتله (ريك غرايمز) تركت أثراً يشبه الجمجمة، وهو رمز بطل إحدى أفلام مارفل، The Punisher.
21- هل تمّ إنتاج مسلسلي The Walking Dead وBreaking Bad في العالم ذاته؟

في الحلقة الثانية من الموسم الثاني، يسرق (غلين) سيارة دودج تشالينجر والتي يمكن فوراً أن يتعرف إليها عشّاق Breaking Bad. وفي حلقة Bloodletting من الموسم الثاني، يمكن أن نرى كيس مخدرات يحمله (ميرل)، وفي أسفل الكيس يمكنكم رؤية البعض من مخدر Blue Sky الشهير في Breaking Bad.
20- ما هو الزومبي؟

بالنسبة إلى مسلسل تم صنعه حول “الزومبي”، ألا تجدون أنه من الغريب أن كلمة “زومبي” لا تذكر نهائياً في The Walking Dead؟ المسمى المتعارف عليه لهم هو “المشاة” (Walkers)، حتى ولو تم تسميتهم بشكل متردد كـ”عاضّين” (Biters)، وحتى أنهم يُسموا بشكل جماعي بالـ”القطيع” (The Herd).
19- قم بالحساب!

بعض المشاهدين لا زالوا يأملون أنه في يوم ما سيتمكن ممثلهم المفضل من العيش بأمان يوماً ما. لكن احتمال حصول ذلك أقل بكثير مما قد تظنون، فالـ”مشاة” يزيدون الأحياء عدداً بنسبة 5000 إلى 1، فحتى لو تمكن الأحياء من إعادة جمهرة الأرض، لن تكون الأرقام في صالحهم.
18- مدرسة الـ”مشاة”

انسوا الحساب! التعليم الحقيقي الوحيد الذي قد يحتاجه أي شخص هو أن يتعلم كيف يمثل مثل زومبي. فمن الواضح أن الممثلين الذين يتم اختيارهم كـ”مشاة” في المسلسل عليهم أن يخوضوا تدريباً مكثفاً قبل أن يظهروا على المسلسل كي يتحرّكوا بالطريقة الصحيحة.
17- الفصل شيء خاطئ!

كممثل “ميّت حيّ” في المسلسل، أنت مرغم على تناول وجباتك بشكل منفصل عن الممثلين الأحياء، وذلك لجعل حس الانقسام بين المجموعتين أكثر واقعية. وقد يكون أيضاً أن نجوم المسلسل سأموا من أخذ صور تذكارية مع الزومبي!
16- القصة التي لا تنتهي

قد لا تنتبه لذلك، لكن كي يتم الإشارة إلى مرور الوقت، يتآكل ماكياج الـ”مشاة” مرة بعد مرة على مرّ مواسم المسلسل.
15- تبديل في الجنس

قد لا تنتبه إلى أن ممثل المشاهد الخطيرة للمثل (كارل غرايمز) هو بالواقع امرأة في 31 من عمرها تدعى (سافان جيد وينت). وعلى مدى المسلسل، قامت (وينت) بالتمثيل كبديل لـ(صوفيا) و(بيني).
14- يهوذا!

يُعدّ (نورمان ريدوس) من أكثر الممثلين شهرة في The Walking Dead بلعبه دور (ريدنيك داريل). الممثل صاحب 45 عاماً قاد مسيرة فنيّة واسعة، بالإضافة إلى مشاركته كعارض ضمن إعلانات عدّة وظهوره في مقاطع الفيديو الغنائية مع فرق عالمية كـRadiohead، ومؤخراً في أغنية Lady Gaga الجديدة المسمّاة “يهوذا” (Judas).
13- ازدحام الثلاثة

موازنة طاقم العمل أمر مرهق، ولهذا قرر المنتجون إنتاج حلقة كاملة بمشاركة ممثلين اثنين فقط في الموسم الرابع. وهي الحلقة 12 (Still) وقد عُرض فيها (داريل) الذي لعب دوره (نورمان ريدوس)، و(بيث) التي لعبت دورها (إيميلي كيني) فحسب.
12- (مالكوم)، (فرانسيس)، (ديوي) و(تارا)؟

ظهرت الممثلة (آلانا ماسترسون) لأول مرة بدورها (تارا كالمرز) في الموسم الأخير من The Walking Dead. ليست هي الممثلة الوحيدة ضمن عائلتها، فلعب أخاها (كريستوفر) دور (فرانسيس) في مسلسل Fox الكوميدي Malcolm in the Middle. أمّا أخ آخر يدعى (داني) لعب دور (ستيفين هايد) في That 70’s Show، بالإضافة إلى أخ آخر وهو (جوردان) الذي يلعب دوراً شبه ثابت في Last Man Standing.
11- شبيه

تمثّل (ميشون)، والتي لعبت دورها (داناي غوريرا) قطعة مركزيّة كبطلة أنثى ضمن المسلسل. لكن مما يثير الدهشة، أن ظهور (ميشون) في نهاية الموسم الثاني لم تلعبه (غوريرا)، إنما شخص آخر، ذلك لأن المنتجين لم يكونوا قد وظّفوا (غوريرا) للدور بعد. فإن عدتم لتلك الحلقة، ستدركون أننا لم نرَ وجه (ميشون) بسبب القبعة التي ترتديها طوال المشهد.
10- صامت، لكنه مميت

قد تدهشون لمعرفة أن الضوضاء التي يقوم بها الـ”مشاة” قد تمت إضافتها لاحقاً ضمن مرحلة المونتاج. فلو قام الممثلون الذين يلعبون دور الـ”مشاة” بإصدار هذه الأصوات، قد تؤدي إلى عرقلة جوّ التصوير أو حتّى إزعاج الممثلين.
9- مسابقة تحديق

لدى الزومبي قدرات حركية محدودة، لذا من المنطقي ألا يستطيع الـ”مشاة” أن يغمضوا عيونهم لترطيبها. لذلك يخوض فريق المونتاج جهداً ضخماً مخصصاً لهذه المواقف، فيقومون بتعديلها.
8- أناس مخللين

هل تسائلتم كيف يستطيع الـ”مشاة” أن يأكلوا لحوم ضحاياهم؟ قد تبيّن أن كل تلك الأعضاء ما هي سوى لحم منقوع بالخل، لذا يتمكن الـ”مشاة” من الاستمتاع بوجبتهم المقيتة تلك!
7- أعضاء بشر مقددة

عندما توفّي (ديل) في نهاية الموسم الثاني، وجد عشاق المسلسل مؤلماً للغاية. كان رحيله مفاجئ لسبب محدد، وذلك أنه لا يموت قبل فترة طويلة في قصة المسلسل المصورة Comics. ومن الواضح أن منتجو المسلسل أخذوا ذلك بعين الاعتبار عندما صنعوا مؤثرات مشهد موته التصويرية. فبدلاً من اللحم المنقوع بالخل، وضع فريق العمل مالاً أكثر كي يستبدلوا ذلك بصدور الدجاج. وتلك علامة احترام كبيرة في مجال أفلام الزومبي!
6- رؤوس زومبي يمكنك صناعتها بنفسك

إحدى المشاهد العالقة بالذاكرة والتي يظهر فيها (الحاكم) وهو يجلس في منزله محاطاً برؤوس الزومبي المقطوعة والتي تدعو على الذعر. ولكي يجعل فريق المؤثرات تلك الرؤوس مطابقة للواقع، قاموا بدمغهم باللون الأصفر باستخدام أكياس الشاي والقهوة.
5- تجهيزات عنيفة

بينما اكتسب (نورمان ريدوس) شهرة واسعة في لعبه دور (داريل ديكسون)، قامت شركة Activision بصنع لعبة تُدعى Survival Instinct، والتي يظهر فيها هو وأخيه (ميرل) فقط. أما لعشاق (داريل) الأكثر شغفاً، فبإمكانهم شراء النشاب الرائع ذاته الذي يستعمله في المسلسل ليقتل به الـ”مشاة”. يمكنكم العثور عليه باسم Horton Scout HD 125 وهو موجود بسعر 300 دولار في Walmart.
4- وجوه جديدة

بالكلام عن (نورمان ريدوس)، قد تتفاجؤون لمعرفة أن شخصيته (داريل) تم ابتكارها حصراً بعد قيامه بتجربة أداء لدور (ميرل). ليس هذا فحسب، فضمن قصة المسلسل المصورة Comics، ليس هناك وجود لشخصية (ميرل) أو (ساشا) حتى.
3- في عالم أفضل

كانت (آندريا) إحدى أكثر الشخصيات شهرةً في المسلسل، لذا كانت الصدمة للعديد من المتابعين حين تم قتلها في نهاية الموسم الثالث. لحسن الحظ، لا تزال (آندريا) على قيد الحياة ضمن القصص المصورة وهي و(ريك غرايمز) شريكان.
2- هم بلا أيدٍ حقاً

إحدى أكثر لقطات المسلسل إثارة هي عندما نلتقي بـ(ميشون) صاحبة السيف بينما تقود خلفها اثنان من الزومبي بلا أيدٍ وكأنهم حيواناتها الأليفة. فبدلاً عن توظيف ممثلَيْن ليس لديهم أيادٍ بالفعل، قرر فريق العمل أن يخطِ طريقاً باهظاً أكثر وأن يستعمل “قفازات الشاشة الخضراء” لإزالة أيادِ أولئك الـ”مشاة” في مرحلة المونتاج.
1- حان وقت الإنتاج الجديد

أخيراً، على المتابعين أن يفرحوا، لا بسبب وجود جزء خامس فحسب، بل لأن كاتب المسلسل (روبرت كيركمان) أكد أنه سيتم العمل على مسلسل مرافق لهذا العمل في السنوات القادمة. وسيحذو مساراً مغايراً عن قصة وتنبؤات القصة الحالية.
المصدر
The post 25 حقيقة من المحتمل أنك لا تعرفها عن مسلسل الموتى السائرون The Walking Dead appeared first on مجلة وسع صدرك الالكترونية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

شارك من هنا