الرئيسية / قسم المراجعة / 15 حقيقة مفاجئة عن فيلم Pulp Fiction

15 حقيقة مفاجئة عن فيلم Pulp Fiction

في 14 اوكتوبر 1994 تم إطلاق فيلم ’’خيال رخيص Pulp Fiction‘‘ للمخرج كوينتن تارانتينو في دور السينما و معه خلق مؤلفا جديدا في هوليوود.
هذا الفيلم إضافة لتعليمه الأميريكيين ماذا تدعى ساندويش الهمبرغر مع الجبنه في أوروبا، قام بتجديد المسيرة المهنية لجون ترافولتا (الذي تم ترشيحه لنيل جائزة الأوسكار كأفضل ممثل عن دوره في هذا الفيلم).
إضافة لإظهار الفيلم جانبًا جديدًا مختلفًا من بروس ويليس، وبمناسبة الذكرى السنوية لإصدار هذا الفيلم ،إليكم 15 حقيقة مفاجئة عنه.
1. تم إطلاق الفيلم في كل من كوريا الجنوبية، اليابان، وحتى سلوفاكيا قبل وصوله إلى أميركا.
تمّ عرض فيلم تارانتينو بداية بمهرجان كان السينمائي في أيار 1994، من ثم عرض في عدة مهرجانات سينمائية حول العالم من ميونخ إلى لوكارنو، قبل وصوله لشواطئ أميركا في 23 أيلول 1994، ليعرض في مهرجان نيويورك السينمائي.
حيث تم إطلاق الفيلم في كل من كوريا الجنوبية واليابان وسلوفاكيا قبل أن يتم افتتاحه رسميا بأميركا في 14 تشرين الأول 1994. وبين عامي 1994 و 1995 تم انتشار الفيلم بشكل واسع عبر آسيا وأوروبا.
2. لقب أرنبة العسل (هاني باني) مأخوذ بالواقع عن أرنب حقيقي:
هاني باني هو اسم الأرنب التى كانت صاحبته ليندا تشين، وليندا هي من قامت بطباعة نص فيلم تارانتينو المخطوط بيده، وكمقابل لجهدها طلبت ليندا من تارانتينو الاعتناء بأرنبها في أوقات تواجدها بموقع التصوير للعمل، لكن تارانتينو رفض ذلك، لذا لاحقًا عندما مات الأرنب، قام تارانتينو بتسمية شخصية أماندا بلامر بالفيلم باسم أرنب ليندا (هاني باني).
3. يمكنك مشاهدة الفيلم وفق تسلسل زمني مرتب:
قد تلاحظ عند مشاهدتك للفيلم عدم وجود ترتيب في سرد الأحداث، ولكن في الواقع يمكنك بسهولة تقسيم الفيلم بأكمله إلى سبعة أجزاء (فاتحة الفيلم، خاتمة الفيلم، مقدمتان موسيقيتان، وثلاثة مقاطع كبيرة) ومن ثم يمكنك إعادة ترتيب هذه الأجزاء وفقًا لتسلسلها الزمني (مثلا المقدمة الموسيقية في بداية الفيلم، هي مرتبطة بالأصل بمقطع الساعة الذهبية). إن لم يساعدك هذا إليك مخططًا موضح بالصور.

4. تتكرر كلمة FUCK تبًا 265 مرة في الفيلم:
على الرغم من هذا الرقم الكبير الذي تم به ذكر هذه الشتيمة في الفيلم إلا أنه ليس أعلى رقم يحققه تارانتينو (حيث ذكرها سابقا 269 مرة في أحد أفلامه Reservoir dogs 1992) مع ذلك فاز الفيلم سنة 1994 بأنه أكثر فيلم ذكرت به هذه الكلمة، إذ أن بقية الأفلام التي صدرت ذلك العام لم تقترب حتى منه من حيث كمية الشتيمة الموجودة فيه.
5. سيارة فينست فيغا الشيفرولية ماليبو 1992 تم سرقتها بعد الانتهاء من تصوير الفيلم:
يظهر جون ترافولتا في الفيلم بدور “فينست فيغا” وهو يقود سيارة جميلة. هذه السيارة في الواقع هي سيارة تارانتينو، ونظرا لأنها كانت سيارة مميزة بالفعل تم سرقتها بعد فترة قصيرة من إصدار الفيلم. ولم يتم إيجاد السيارة إلا بعد عقدين لاحقين تقريبًا.
حين التقى شرطيان وبمحض الصدفة بولدين اثنين وهم يقومان بنزع عفش سيارة قديمة وبعد الكشف عن رقم لوحة السيارة وجدوا بأنها تعود لسيارة في أوكلاند، والتي تبين لاحقًا أنها سيارة تارانتينو.
6. لم يكلف إنتاج الفيلم سوى حوالي 8.5 مليون دولار:
5 مليون منا ذهبت ك أجور للممثلين. عائدات الفيلم غطت تكاليف إنتاجه بعد أول اسبوع من عرضه في دور السينما (حيث حصد الفيلم حوالي 9.3 مليون دولار في نهاية الأسبوع الأول من إصداره).
7.حصل الفيلم على المرتبة الثالثة من بين الأفلام الأعلى دخلا لعام 1994:
حيث تقدم عليه كل من فيلم True lies الذي حقق حينها إجمالي ربح قدره 146.2 مليون دولار، وفيلم Speed بربح قدره 121.2 مليون دولار.
ولكن عائدات الفيلم كانت كبيرة بما يكفي لتدخله قائمة الأفلام العشرة الأوائل الأكثر دخلا لتلك السنة. مع العلم أن الفيلم الأقوى لعام 1994 هو Forest Gump والذي وصلت عائداته آنذاك إلى 392.6 مليون دولار.
8. بالرغم من أن الفيلم حقق أكثر من 100 مليون دولار إلا أنه استغرق وقتًا طويلًا في الوصول لذلك:
صحيح أن فيلم تارانتينو أصبح فيما بعد من الأفلام المشهورة جدًا، رغما من الميزانية المتواضعة التي خصصت لإنتاجه، إلّا أنّه استغرق وقتا طويلًا نوعًا ما في وصوله لهذا النجاح. حيث لم تبلغ عائدات الفيلم ال 100 مليون دولار إلا بعد حوالي 178 يوما من تاريخ إطلاقه.
في حين إذا قمنا بمقارنة صغيرة مع فيلم Harry Potter and the Deathly Hallows -الجزء الثاني- لوجدنا أنه وصل ربحه لنفس الرقم بعد يومين فقط من إصداره.
9. دور فينسنت فيغا كان مكتوبًا بالأصل لمايكل ماديسن:
عدد من الشخصيات الموجودة في الفيلم كان قد كتبها تارانتينو بشكل خاص لممثلين محددين في ذهنه (ومنهم صامويل إل جاكسون، هارفي كيتل، تيم روث، وأماندا بلامر) ولكن شخصية فينس بالذات كانت المفضلة لدى تارانتينو، الذي أراد بشدة من مايكل ماديسن ان يقوم بأدائها.
وبالفعل وافق مايكل على أداء الدور لدى معرفته برغبة تارانتينو هذه، ليعود وينسحب لاحقًا وقبل أسبوعين فقط من انتهاء كتابة النص، من أجل دوره في فيلم Wyatt Earp.
10. كان من الممكن لفينس أن يكون توأم السيد بلوندي:
تارانتينو لديه عادة قديمة الشخصيات من أفلامه المختلفة ببعضها البعض. بشكل أساسي هو كصانع أفلام يكتب شخصيات أفلامه بحيث تكون تابعة لعائلات متشعبة. وإنه من الممتع دائما إكتشاف كيف تتقاطع هذه الشخصيات مع بعضها البعض. لذا لو قام ماديسن بدور فينس لتمكّن تارانتينو من القيام بحيلة ذكية ألا وهي أن يجعل من فينس توأم السيد بلوندي (بلوندي هو شخصية مايكل ماديسن بفيلم Reservoir Dogs) حيث لطالما عرف لدى الجميع أن بلوندي وفينس هما شقيقان توأمان.
11. على الرغم من محبة تارانتينو الكبيرة للممثلة أوما ثورمان:
إلا أنها لم تكن خياره الأول لدور ميا. إذا من الممثلات التي كانوا مرشحين لأداء دور ميا؟
إيزابيلا روسلين، جوليا لويس دريفوس، ميغ راين، الفري وودارد، هالي بيري، جوان كوزاك، ميشيل بفيفر. ويشاع أنه تارانتينو كان يفضل ميشيل بفيفر للقيام بدور ميا.
12. شخصية جولز صحيح أنها كتبت خصيصا لصامويل إل جاكسون:
إلا أنه كان على وشك خسارة هذا الدور، على الرغم من أن تارانتينو طيلة فترة كتابته لشخصية جولز كان يفكر بصامويل لأدائها.
ولكن عند حضور باول كالديرون إلى تجارب الأداء، ذهل تارانتينو بأدائه لدرجة أنا أوشك على تقديم دور جولز له. وعند سماع صامويل بذلك، سارع بالسفر إلى لوس أنجلوس ليؤدي مجددًا أمام تارانتينو لإقناعه، متمسكًا بقوة بدوره ك جولز.
13. الملاكم بوتش كان من الفروض أن يكون أصغرًا بكثير:
عند كتابة تارانتينو لشخصية الملاكم الشاب بوتش، كان يفكر بالممثل مات ديلون لأداء هذا الدور. ولكن عندما استغرق ديلون وقتا طويلا في التفكير بقبوله الدور أم لا، تم استبداله، وعرض الدور على بروس ويليس (والذي كان مستاءً بعض الشيء لأنه لم يعرض عليه دور فينسنت).
14. روبرت رودريغوز شارك بإخراج بضعة مشاهد من الفيلم:
في اللقطات التي يظهر بها تارانتينو على الشاشة بدوره ك جيمي، كان لابد من أحد ما أن يكون خلف الكاميرا لإخراج هذه اللقطات، والذي تولى هذا الأمر هو روبرت رودريغوز. وقد تشارك المخرجان لاحقا بعدة مشاريع، منها Dusk Till Dawn و Grind house.
15. ترافولتا لم يقم فعلا بطعن ثورمان بالحقنة في ذلك المشهد:
اللقطة الشهيرة التي يتم بها طعن ميا بصدرها بحقنة أدرينالين إسعافية. أثارت قلق الطاقم بأكلمه، لذا كان على تارانتينو أن يخفف من هول اللقطة بطريقة ما. لذا تم حقن الإبرة بصدر ميا مسبقا وما كان على ترافولتا إلا سحبها للخارج. ثم في المونتاج تم عكس المشهد ليبدو وكأن ترافولتا يقوم بغرز السيرنغ في صدر ميا ( يا له من فيلم مدهش ).
المصدر
The post 15 حقيقة مفاجئة عن فيلم Pulp Fiction appeared first on مجلة وسع صدرك الالكترونية.

تعليق واحد

  1. naturally like your website however you have to take a look at
    the spelling on quite a few of your posts. Many of them
    are rife with spelling issues and I in finding it very troublesome to inform the
    truth then again I’ll certainly come again again.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

شارك من هنا